40 ألف مسلّح يُقاتلون في صفوف الحوثيين بعد هروب الجنود النظاميين

40 ألف مسلّح يُقاتلون في صفوف الحوثيين بعد هروب الجنود النظاميين

تم ـ صنعاء

كشف مصدر عسكريّ رفيع في اليمن، أن كثيرًا ممن يقاتلون إلى جانب جماعة الحوثيين، ليسوا من القوات المسلحة، وأن الجماعة عملت على إحلال أكثر من 40 ألف مسلح، بدلاً من الجنود الذين انقطعوا عن معسكراتهم أو رفضوا الانخراط في المعارك الداخلية التي تخوضها الجماعة في تعز وعدن ومأرب باسم الجيش.

وأكد مصدر في مكتب المفتش العام للقوات المسلحة والأمن باليمن، في تصريح صحافيّ، أن “دفعة المجندين الذين نزلوا إلى معسكر الأمن الخاص في تعز، وتسبّب نزولهم في تفجّر الاحتجاجات الشعبية في المدينة قبل نحو شهر، من هؤلاء المسلحين”، موضحًا أن كثيرًا ما يقع الإعلام في الخلط، وأن ولاء الجندي اليمني ليس كما يُقال لعلي عبدالله صالح ولا للحوثي ولا حتى للرئيس الشرعيّ عبدربه منصور هادي، وإنما لأمين الصندوق الممسك والمتحكم بقوت أسرته أيًّا كان، بمعنى أن ولاءه ينحصر في الجهة المتحكمة براتبه ومصدر عيشه سواء قائد اللواء، أم قيادة شؤون الأفراد في وزارة الدفاع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط