بالفيديو.. الباحث محمد السلمي: إيران تصدّر مشاكلها للخارج وتحاول الظهور كصانعة سلام

بالفيديو.. الباحث محمد السلمي: إيران تصدّر مشاكلها للخارج وتحاول الظهور كصانعة سلام

تم ـ مريم الجبر : كشف الباحث في الشؤون الإيرانية، محمد السليمي، أنَّ التخبّط لدى طهران وصل ذروته، عقب عمليات تحالف “عاصفة الحزم” في اليمن، وهو ما أثبته خطاب المرشد الأعلى، لتتقدم بمبادرة لدى مجلس الأمن، كان الهدف منها محاولة كسب الوقت، ومنح الانقلابيين فرصة لرص الصفوف من جديد، بحجة المساعدات الإنسانية، لاسيما أنّها لا يمكن أن تكون وسيطًا محايدًا.

وأوضح السلمي، في حديث إعلامي، أنَّ “طهران في مبادرتها لم تتحدث عن تسليم السلاح، ودعت إلى تشكيل حكومة كفاءات في الخارج، وليس على أرض اليمن”.

وأشار إلى أنَّ “المبادرة الخليجية أصبحت أممية، بموجب قرار مجلس الأمن الدولي، وإن كانت إيران تريد السير في الركب العالمي، فعليها دعم القرار العالمي، القاضي بتسليم أسلحة المتمردين من الحوثيين وأنصار المخلوع علي عبدالله صالح، وانسحابهم من المناطق التي احتلّوها في اليمن، وإيقاف الانقضاض على الشرعية”.

ورأى أنَّ “طهران تحاول أن تصدّر نفسها كصانعة سلام، فهي ليست مهتمّة بالحوثيين، واليمن، فهذه بطاقة احترقت، لاسيما أنها تحاول تصدير مشاكلها إلى الخارج، عبر التدخل في القضايا العربية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط