بتهمة الإساءة للنبي محمد ﷺ .. الحكم بحبس رئيس تحرير “السياسة الكويتية”

بتهمة الإساءة للنبي محمد ﷺ .. الحكم بحبس رئيس تحرير “السياسة الكويتية”

تم – الكويت : أصدرت محكمة الجنح الكويتية حكماً بالحبس لمدة سنة مع الشغل والنفاذ على رئيس تحرير صحيفة السياسية الكويتية، أحمد الجارالله، بعد إدانته بالإساءة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

ويعتبر الحكم الصادر اليوم الأحد أولياً، مما يتيح للمتهم الاستئناف في درجات التقاضي الأعلى.

ويعد هذا الحكم هو الثاني على الجارالله، إذ أدين في حكم سابق بالقضية نفسها صدر في فبراير الماضي، بالحبس سنة واحدة، وكفالة 2000 دينار كويتي.

ولاتزال الدعاوى القضائية تتوالى ضد الجارالله، وذلك على خلفية تغريدة له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي تويتر دونها في أغسطس من العام الماضي، قال فيها “النبي محمد كان يرعى الأغنام قبل نبوته كما كان صبياً عند خديجة”،  وهي التغريدة التي علّق عليها الجارالله لاحقاً، مؤكداً أنه لم يكن يقصد الإساءة وإنما أراد الإشارة إلى صغر سن النبي، إلا أن التغريدة أثارت حفيظة الكثير من المغردين وأصر بعضهم على ملاحقته أمام القضاء.

3 تعليقات

  1. عبد الغني الشهري

    لوعنده وازع ديني لما تكلم بذالك. لأنه لايعلم عن صفوة الخلق إلا ماقاله بغير علم عن الثقافه دينية. وان ماقاله تحددمعلوماته بالفلسفة الائيراديه. وجهل. عن صفوة الخلق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.

  2. الشريف ناصر بن منصور البركاتي

    سيدنا ومولانا محمد صلى الله عليه واله وسلم اشتق الله له اسمين من اسمائه سبحانه وتعالى وذلك لعلو مقامه فقال تعال ( بالمؤمنين رؤوف رحيم ) وقال تعالى ( وماينطق عن الهوى ان هو الا وحي يوحى) هو بشر وليس ككل البشر إنما هو كالياقوت والنَّاس كالحجر . لما كان صبيا اسألو عنه حليمه السعديه واسألوها ماذا قالت عن شخصه المبارك وشق الصدر ولا ينبغي وصف النبي صلى الله عليه واله وسلم الا بالأدب معه

  3. ابوجناتي المغيرة

    عساه ينفذ الحكم لا يكون مثل السابق احكام بلا تنفيذ مع الاسف الشديد والدليل على نيته السيئة هو عدم ذكره الصلاة والسلام عليه بعد ذكره لفظ محمد الله يخرس لسانه ان كان نيته سيئة برسولنا وحبيبنا وقائدنا صلى الله عليه وسلم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط