عالم الطفولة يتحول إلى الدمويّة لدى الـ”دواعش”.. يهدون مواليدهم أسلحة وقنابل

عالم الطفولة يتحول إلى الدمويّة لدى الـ”دواعش”.. يهدون مواليدهم أسلحة وقنابل

تم ـ رقية الأحمد ـ تويتر : في عالم دموي، سُنته القتل والتنكيل بالبشر، ولد طفل، لأبوين “داعشيين”، في مدينة الباب السورية، ليهدوه القنابل والأسلحة، عوضًا عن ألعاب الأطفال، وغيرها من ما هو متداول في هذه المناسبات السعيدة.

واستخرجت “الدولة الداعشية” بطاقة هوية، للمولد، فيها اسمه ولقب أبويه، مكان اسميهما الحقيقيين، ثم صوروا الطفل محاطًا، بمسدس وقنبلة قرب رأسه، في صورة تمَّ تداولها عبر موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط