ولي العهد يلبي طلب طفل مبتعث ويعده بأن يصبح طيّارًا في المستقبل

ولي العهد يلبي طلب طفل مبتعث ويعده بأن يصبح طيّارًا في المستقبل

تم ـ رقية الأحمد ـ واشنطن : وافق سمو ولي العهد، الأمير محمد بن نايف، على تلبية طلب طفل سعودي مبتعث في واشنطن، أن يكون طيارًا حربيًا ليضرب “الحوثيين”، بعدما أثار الصغير إعجاب الأمير، وسط تصفيق الحضور.

حدث ذلك أثناء استقبال سمو ولي العهد الأمير محمد بن نايف، وسمو ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في واشنطن، للطلبة المبتعثين والمواطنين، الذين قَدِموا للسلام وتقديم البيعة لـ”المحمدين”، إذ سأل ولي العهد الطفل مهدي بن عبدالعزيز العبار، عن ما ينقصه؛ فرد الطفل “أريد أن أصبح طيارًا لأضرب الحوثيين، أو أي عدو يحاول الاعتداء على المملكة”. وأجابه سموه “أبشر بتنفيذ طلبك”.

يذكر أنَّ الطفل، هو حفيد الإعلامي الشهير مهدي العبار، وابن أخصائي العلاج بالغذاء والطب الطبيعي عبدالعزيز مهدي العبار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط