“البنتاغون” يخطر الحكومة التونسية بمقتل وزير النفط الـ”داعشي” في سوريا

“البنتاغون” يخطر الحكومة التونسية بمقتل وزير النفط الـ”داعشي” في سوريا

تم ـ عادل العزيز ـ متابعات : كشفت وزارة الدفاع الأميركية، عن جنسيّة المدعو “أبو سياف”، الذي قتلته السبت، في عملية نوعية، داخل الأراضي السورية، مبيّنة أنّه كان المسؤول عن قطاع النفط والغاز في تنظيم “داعش” الإرهابي.

وأخطرت واشنطن، الحكومة التونسية بالعملية، بعد تنفيذها، عقب كشف هويته، فيما أكّد البيت الأبيض، في بيان له، أنَّ “الرئيس باراك أوباما أمر بتنفيذ العملية، التي قتل فيها أبو سياف، وتم اعتقال زوجته، ونقلها إلى العراق، فضلاً عن قتل حوالي 12 مسلحًا من التنظيم الإرهابي”.

وأبرز أنَّ “مروحية نقلت القوة الأميركية إلى شرق سوريا، دون التنسيق المسبق مع حكومة دمشق”.

وتعتبر عملية التوغل هذه، الأولى من نوعها، التي يعلن عنها رسميًا، منذ بدء التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، شن غارات جوية على مواقع “داعش” في سوريا والعراق.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط