مواطن يخسر زوجته ومولودته في أسبوع بالجبيل.. ووزارة تفتح تحقيقا موسّعًا

مواطن يخسر زوجته ومولودته في أسبوع بالجبيل.. ووزارة تفتح تحقيقا موسّعًا

تم ـ أحمد العامري ـ الجبيل : بدأ تحقيق موسّعًا بين وزارة الصحة، والهيئة الملكية في الجبيل، والمديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية، بشأن قضية وفاة امرأة، بعد خروجها من غرفة الولادة، وإنجابها طفلة، فضلًا عن وفاة طفلتها أيضًا.

وأوضح زوج الفقيدة، في تصريح صحافي، أنَّه تم إدخال زوجته قسم الطوارئ بمستشفى الهيئة الملكية في الجبيل بعد شعورها ببعض الآﻻم، وقد كانت حاملًا بالشهر السابع، وعند وصولها أبلغونا بضرورة إجراء عملية قيصرية، لإخراج الجنين؛ فتم إدخالها غرفة العمليات، وخلال ساعة تم إخراج الجنين، وأبلغوني بأن صحة الطفلة غير مستقرة، وستوضع في قسم العناية لحديثي الوﻻدة، وأن حالة الأم مستقرة، وتحتاج لوقت بسيط للإفاقة، إلا أن ذلك لم يحدث، وعلى مدار الساعات حاولوا التعتيم على وفاتها، مؤكدا أن المستشفى تؤجّل منذ عشرة أيام إصدار التقرير الطبي عن أسباب الوفاة.

وأردف الزوج المكلوم، أنَّ قسم حديثي الولادة ماطل أيضا في إعداد تقرير عن حالة المولودة، حتى توفيت هي الأخرى، الإثنين، مطالبًا بتدخل الجهات المسؤولة والمسؤولين، والكشف عن المتسبب في وفاة الزوجة، والطفلة، وإهمال صحتهما قبل وفاتهما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط