وزير الخارجية المصري: تقارب ملحوظ في الآراء بين قيادتي السعودية ومصر بشأن اليمن

وزير الخارجية المصري: تقارب ملحوظ في الآراء بين قيادتي السعودية ومصر بشأن اليمن

تم ـ عادل العزيز ـ الرياض  : أعلن وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أنّ العلاقات المصرية – السعودية، لم تتغيّر في عهد خادم الحرمين ـ حفظه الله ـ الملك سلمان بن عبدالعزيز، مشيرًا إلى أنّ هناك تضامنًا وتنسيقًا وثيقًا في مختلف القضايا بين البلدين، فضلاً عن التقارب في وجهات النظر.

وأكّد شكري، في تصريحات صحافية، الأربعاء، أن خادم الحرمين الشريفين لم يناقش أمر المصالحة مع جماعة “الإخوان السلمين ” المحظورة، مع الرئيس السيسي، أو قطر، خلال اللقاءات الأخيرة بينهما.

وأبرز، أنَّ “عاصفة الحزم” حققت أهدافها، موضحًا أنَّ “أي أعمال لاحقة هي لمواجهة ظروف وتهديدات مباشرة، والآن نحن في مرحلة أمل جديدة، وهناك اهتمام بالنواحي الإنسانية، بغية توفير احتياجات الشعب اليمني”.

وفي شأن مجهود المبعوث الأممي، ومجلس الأمن، اعتبر أنها أكّدت أهمية الإطار السياسي، لافتًا إلى أنّه “مهم جدًا أن تقتنع جميع الأطراف، لاسيّما الحوثيين، بأنه لا سبيل من مواصلة الخيار العسكري، الذي يجبر الشعب اليمني على المزيد من التضحيات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط