الوطنية لحقوق الإنسان:  من قام بالتفجير في القديح مجرّم انتهك حرمة الدماء

الوطنية لحقوق الإنسان:  من قام بالتفجير في القديح مجرّم انتهك حرمة الدماء

تم – الرياض : استنكرت الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، الهجوم الذي استهدف المصلين في صلاة الجمعة، في أحد المساجد في بلدة القديح.

ووصفت الوطنية لحقوق الإنسان، من قام بهذا العمل ومن يقف وراءه بأنَّه مجرّم تعدى على الحق في الحياة وانتهك حرمة الدماء المعصومة.

وأضافت الجمعية في بيانها الصادر الجمعة: “تستنكر الجمعية هذه الجريمة البشعة التي تهدف إلى النيل من وحدة الشعب السعودي وزعزعة استقراره، وإثارة الفوضى، وتؤكّد أنَّها على ثقة تامة بأن الأجهزة المختصة ستعمل على تقديم من يقف وراء هذه الجريمة البشعة للعدالة” .

بدوره،  أعّرب رئيس الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان الدكتور مفلح القحطاني، عن استنكاره لهذا العمل الإجرامي الذي يهدف إلى النيل من الحق في الأمن الذي يتمتع به شعب المملكة ومن يقيم على أراضيها.

وأكّد القحطاني، أنَّ من يقف وراء هذا العمل لن ينجح من النيل من وحدة الشعب السعودي وترابط وتلاحم نسيجه الاجتماعي.

 

 

 

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط