“الحرس الثوري الإيراني” يؤكد مخاوفه من تنفيذ #السعوديَّة “عاصفة حزم” أخرى في #سوريا

“الحرس الثوري الإيراني” يؤكد مخاوفه من تنفيذ  #السعوديَّة “عاصفة حزم” أخرى في #سوريا

تم – أحمد العامري : كشف القائد السابق للحرس الثوري الإيراني وأمين مجلس تشخيص مصلحة النظام في إيران الجنرال محسن رضائي، عن خشية طهران من احتمال قيام المملكة العربية السعوديَّة بـ”عاصفة حزم” أخرى في سورية، على غرار ما حدث في اليمن، قائلًا: “الخطوة التي قامت بها السعودية في اليمن ستتواصل”.

وتوقّع رضائي، بأن تقوم السعوديّة بخطوة مماثلة في المنطقة، إلا أنه اعترف بعجزه بمعرفة تفاصيلها، لافتًا: “طبعًا لا يمكننا الآن أن نكشف بدقة طبيعة التحرك السعودي، لكن يبدو أنها ستخوض مغامرة أخرى في مكان آخر غير اليمن”.

وتكهن رضائي،  بوقوع حرب “عربية-إيرانية” ولكن اتهم أميركا وإسرائيل بالسعي لجعل العرب يواجهون إيران، مشدّدًا على استعداد بلاده لمثل هذه الحرب.

ورأى المراقبون، أنَّ إيران من خلال تدخلاتها في كل من سورية واليمن والعراق ولبنان، هي من ينفخ في أتون أي حرب محتملة.

ودعا رضائي، منتسبي الحرس الثوري والباسيج (التعبئة الشعبية) والقوات المسلحة وحلفاء إيران في المنطقة، إلى الجهوزية التامة للرد على ما وصفها بـ”المؤامرات التي تستهدف الأمن القومي الإيراني”.

وكان المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي، قد وافق الشهر الماضي على طلب محسن رضائي بالعودة إلى صفوف الحرس الثوري، في خطوة فسرها مراقبون على أنها تمهيد لعسكرة البلاد، تحسبًا لأي تحركات داخلية أو لمضاعفات جراء ضلوع الحرس الثوري في القتال إلى جانب حلفاء طهران في سورية والعراق واليمن.

يشار إلى أنَّ رضائي كان قد وجه رسالة مفتوحة إلى زعيم الانقلابيين الحوثيين في اليمن عبدالملك الحوثي، في 29 آذار/ مارس الماضي، حثه فيها على الاستمرار في “المقاومة أمام عمليات عاصفة الحزم”.

2 تعليقات

  1. الله كريم والله ﻻتقوم حرب ان ناكلكم اكل يامجوس يافرس ياعيال الزنا بعد شويكم بالنار السعودين مجاهدين في افغانستان والبوسنة والشيشان وفي كل بقاع اﻻرض فما بالكم ببﻻد الحرمين انتوا بدادوا بالتدخل في بﻻدالعرب وانتظروا مسياتكم من العرب تحملوا مايجيكم

  2. اخسو أيها المجوس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط