“البنتاغون” يصف الاسم الرمزي لتحرير الرمادي بـ”الطائفي”

“البنتاغون” يصف الاسم الرمزي لتحرير الرمادي بـ”الطائفي”

تم – أحمد صلاح الدين – متابعات: انتقدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) اليوم الثلاثاء، التسمية الرمزية التي اختارتها قوات الحشد الشعبي، للعملية العسكرية لتحرير مدينة الرمادي العراقية، من قبضة تنظيم “داعش”.

ووصف المتحدث باسم “البنتاغون”، الكولونيل ستيف وارين، الاسم الرمزي للعملية بـ “الطائفي”، مشيراً إلى أن اختياره “لا يساعد”، في تحقيق الأهداف المطلوبة.

وبيّن في تصريحاته للصحافيين، أنَّ معاناة الجيش العراقي في الرمادي الأسبوع الماضي، نتيجة تردي الروح المعنوية، مضيفاً أن القوات العراقية “تفوقت بشكل كبير على العدو، ولكنها اختارت الانسحاب”، على حد تعبيره.

يذكر أن قوات الحشد الشعبي الشيعية، المساندة للجيش العراقي، أطلقت اسم “لبيك يا حسين” على عملية تحرير الرمادي، اليوم الثلاثاء، الأمر الذي لاقى انتقادات كبيرة، خلال الساعات القليلة الماضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط