بعد فرارقيادات الحوثي..ابن شقيق صالح يتقدم بطلب لجوء سياسيّ إلى إثيوبيا

بعد فرارقيادات الحوثي..ابن شقيق صالح يتقدم بطلب لجوء سياسيّ إلى إثيوبيا

 

تم ـ اليمن : تقدم أحد أقارب الرئيس اليمنيّ المخلوع، علي عبدالله صالح، الذي يُعد ذراعه الاستخباراتيّ، بطلب لجوء سياسيّ إلى دولة إثيوبيا.

وكشفت مصادر يمنية مطلعة، أن عمّار محمد عبدالله صالح ابن شقيق المخلوع، قدّم طلبًا رسميًّا للجوء السياسيّ في إثيوبيا، خلال الأيام الماضية، بعد الخسائر الكبيرة التي لحقت بجماعة الحوثي وأعوان المخلوع من قبل قوات التحالف، وفرار غالبية قياداتهم إلى الكهوف وأماكن سرية، هربًا من القصف.

وقد شغل عمار صالح، منصب نائب مدير “جهاز الأمن القوميّ”، الذي تم استحداثه إبان حكم نظام عمه، ويعدّ أحد أهم حلقات الوصل الاستخباراتية في أسرة صالح، وعُيّن كملحق عسكري لسفارة اليمن لدى إثيوبيا بعد ثورة 2011.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط