عقلاء المملكة يؤكّدون أنَّ “داعش” مدعوم بحلفائه الإيرانيين يسعى لاختلاق الفتنة

عقلاء المملكة يؤكّدون أنَّ “داعش” مدعوم بحلفائه الإيرانيين يسعى لاختلاق الفتنة

تم – أحمد العامري – متابعات : أصبح واضحًا  أنْ تنظيم “داعش” مدعوم بحلفائه الإيرانيين، الذين يسعون لتفجير فتنة طائفية بين أبناء المملكة، محاولين دفع أبناء الشيعة في المنطقة الشرقية إلى إثارة الفوضى والاعتصامات.

وحرص العقلاء من أبناء المملكة، على تماسك الصف الوطني مهما بلغ حجم الفاجعة، إذ جعلوها ملحمةً لوحدة الصف بعد أن أرادتها “داعش” وطهران فتنةً تخدم مآربهم.

ووصف خبراء أمنيون الحادثة الإرهابية التي ارتكبها تنظيم “داعش” في مسجد العنود في الدمام، بأنَّها طريقة يائسة لإطلاق الصراع الطائفي داخل المملكة، إذ نجحت إيران في تغذية المعارك الطائفية، عندما ثبتت علاقتها بالتفجيرات التي تمّت في بعض المزارات الشيعية داخل كربلاء في العراق، وهو ما تسبّب حينها في اشتعال حرب طائفية، ما زال يتساقط بسببها الضحايا الأبرياء كل فترة وأخرى.

 

2 تعليقات

  1. الحمدلله على نعمة الاسلام والله يحفظ بلادنا وملكنا وشعبنا
    ويحفظنا جميع والله يورينا فيهم يوم اسود مثل قلوبهم

  2. ابراهيم السيد محمد

    نظل نقول ونقول وحدة العرب وتكاتفها يدا واحدة تصدر وترد كيد الكائدين اعداء الدين “اللهم وحد صفنا”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط