النعيمة : حكام شرق آسيا مرتشون ويمنحون الفوز لمن يدفع أكثر !

النعيمة : حكام شرق آسيا مرتشون ويمنحون الفوز لمن يدفع أكثر !
تم – حازم عوض
 
فتح قائد المنتخب السعودي السابق ونادي الهلال صالح النعيمة النار على الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، متهما إياه بمحاولة الترصد للأندية السعودية امتثالا لشخصيات تعمل من خلف الكواليس وتوفر الحماية للأندية الإيرانية رغم إساءاتها المتكررة على الأخص ضد الأندية السعودية.
 
وجزم القائد الهلالي المعتزل بأن حصول الهلال على لقب نادي القرن أحد الأسباب التي أثارت قلقا داخل ردهات الاتحاد الآسيوي وجعلته يحارب الفريق بكل ما أمكن من أدوات وأكد النعيمة، في حديث لصحيفة «الشرق الأوسط»، أن الحكام من شرق القارة مرتشون ويمنحون الفوز لمن يدفع أكثر، وهذا ما دفع الهلال ثمنه لكونه نزيها ولا يمكن أن يتعامل أو يقر بمثل هذه التصرفات الخارجة عن القانون.
 
كما أشاد النعيمة في حديثه بالمدرب اليوناني دونيس، ووصفه بالمكسب للفريق الهلالي، لكنه تحفظ على تصرفات بعض اللاعبين وتوعد بكشف مخالفاتهم مستقبلا، مبينا أن الثنائي الأجنبي ديجاو وكواك يؤديان أدوارهما بشكل متميز، لكن البرازيلي نيفيز ظهر في أسوأ مواسمه، مشيرا إلى حاجة الفريق إلى مهاجم خليجي من طراز الإماراتي علي مبخوت قبل الدخول في مرحلة مباريات دور الثمانية في البطولة الآسيوية.
 
كما تطرق النعيمة إلى حصول فريق النصر على لقب الدوري , حيث قال : ” أعتقد أن النصر استحق لقب الدوري بكل جدارة، ومن يقول إنه حقق اللقب للمرة الثانية بالتحكيم فهذا الكلام غير صحيح وغير منطقي، وليس من سمات حكامنا أن ينتفعوا، فالنصر حقق اللقب بجدارة نتيجة للجهد والعمل الذي قدمه اللاعبون، فهم يقدرون ناديهم ويبذلون الغالي والنفيس داخل الملعب تجاه ما يبذله رئيسهم، ولا يوجد لاعب مقصر رغم غياب اثنين من أفضل العناصر، أحمد الفريدي وإبراهيم غالب، وخروجه من دوري أبطال آسيا جاء لأن الحظ لم يكتب له الاستمرار، ولكن إحقاقا للحق النصر كسب الدوري بكل جدارة ويستحق اللقب. ” .
 
وبسؤاله عن تجربة المدرب الوطني سامي الجابر في مهنة التدريب وهل حقق بعضا من طموحاته , رد النعيمة قائلاً :  بلا شك أتمنى كسعودي أولا وكهلالي ثانيا كل الخير للكابتن سامي الجابر، لأنه أحد أبناء الوطن المخلصين، وأحد أبناء الهلال الذين أعطوا الكثير وأبلوا بلاء حسنا، وسيأتي اليوم الذي يحقق فيه النجاح كمدرب، ولكني أتمنى ألا يستعجل، وأن يصبر، فإن الله مع الصابرين “.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط