مصادر: إيران تعتزم تشكيل قوة عسكرية مكونة من ميلشيات “حزب الله” و”الحوثيين”

مصادر: إيران تعتزم تشكيل قوة عسكرية مكونة من ميلشيات “حزب الله” و”الحوثيين”

تم – أحمد العامري : أكّدت مصادر استخبارية، اعتزام إيران تشكيل قوة عسكرية مشتركة مكونة من مليشيات “حزب الله” و”الحوثيين” و”مجاميع سورية”، وأخرى من المليشيات الشيعية في العراق.

وأوضحت المصادر “أنَّ الجسم العسكري الذي سيتم تشكيله من كل هذه المليشيات سيطلق عليه جيش الحسين وسيتم تدريب عناصره في منطقة على الحدود الإيرانية العراقية من طرف ضباط في الحرس الثوري الإيراني وآخرين من “حزب الله” اللبناني وضباط عراقيين ويمنيين من أتباع “الحوثي”، وستكون هناك قيادة موحدّة لهذا الكيان العسكري”.

وأضافت: “التشكيل العسكري سيصل قوامه بشكل مبدأي إلى ألفي فرد سيشكلون النواة الأولى لجيش الحسين الذي سيصل قوامه إلى 100 ألف مقاتل، بحسب الخطة المرسومة”.

وقالت “إنَّ ضباط في الحرس الثوري الإيراني ناقشوا مع زعيم مليشيا “الحوثي” في اليمن هذا التشكيل قبل انطلاق عمليات “عاصفة الحزم” بعشرة أيام، فأبدى حماسًا ووعد بضم عناصر من كتائب “الحسين” التابعة لميليشياته إلى التشكيل، كما طالب بضم عناصر من مختلف الدول التي تتواجد فيها مرجعيات شيعية إلى التشكيل بما فيها دول الخليج وباكستان وأفغانستان”.

وتابعت “الجانب الإيراني اقترح على زعيم مليشيا “الحوثي” أنْ تكون مهمة هذا الكيان مواجهة “التيار التكفيري في المنطقة”، وأنَّ المجاميع التي سبق أن خاضت مواجهات عسكرية برية مع التكفيريين، على حد وصفهم، ستكون لها أولوية الانتساب إلى هذا الكيان العسكري الطائفي”.

وأردفت “هذا التشكيل العسكري ستكون مهامه وفق الأولويات التي تحددها طهران، وستكون سورية هي الوجهة الأولى للتشكيل الجديد من أجل تعزيز جبهة “الأسد طهران حزب الله” في مسرح العمليات على الأرض السورية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط