السفير أسامة النقلي: العراقيّون السنّة ضحيّة تطرّف “الحشد الشعبي” و”داعش”

السفير أسامة النقلي: العراقيّون السنّة ضحيّة تطرّف “الحشد الشعبي” و”داعش”

تم ـ نداء عال ـ تويتر: أكّد معالي السفير أسامة النُقلي، صباح الخميس، أنَّ تطرف تنظيم “داعش” الإرهابي، يقابله تطرّف لا يقل مقتًا من طرف ميليشيات “الحشد الشعبي” العراقية (الشيعية).

وأبرز السفير النُقلي، عبر حسابه الشخصي على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، أنَّ “تطرف #داعش يواجهه تطرفًا لا يقل مقتًا من قبل قوات الحشد الشعبي”.

وبيّن أنَّ “تطرّف الجانبين ضد كل ماهو سني في #العراق ، ويفاقم من حجم الطائفية”.

يذكر أنَّ التنظيم الإرهابي لا يفرّق بين سُنيّ وشيعي في الظلم، فهو يقتل كل ما يخالفه ويخالف “شرعه” المزعوم، وفي المقابل، ترتكب ميليشيات “الحشد الشعبي”، المجازر في حق العراقيين السُنّة، كان آخرها إحراق شاب سُنيّ حيًّا في مدينة الفلّوجة، التابعة لمحافظة الأنبار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط