بالفيديو.. أبٌ سوريّ ينهار أمام جثّة ابنه تحت أحد براميل الأسد المتفجّرة

بالفيديو.. أبٌ سوريّ ينهار أمام جثّة ابنه تحت أحد براميل الأسد المتفجّرة

 

تم ـ نداء عادل ـ يوتيوب: قتلت الإنسانية في سوريا بأكثر من طريقة، أطفال يعيشون الرعب، نسوة ثكالى ورجال ينتظرون الموت في أيّة لحظة، لكن يظل دومًا الأقسى، أن يقف الرجل مكتوف الأيد فيما يزف برميل متفجّر ابنه إلى الجنّة.

وانتشر مقطع مصوّر، على موقع “يوتيوب”، لأب سوري من بلدة حيان، في ريف حلب (شمال سوريا)، يبكي ابنه، وهو أمام ناظريه تحت الأنقاض، لا يستطيع فعل أي شيء لإنقاذه، بعدما سقط عليه برميل متفجّر ألقاه طيران نظام الأسد المروحي على البلدة الثائرة على حكمه منذ أعوام.

وفي موقف يصعب على المرء أن يصفه، وتعجز الكلمات عن التعبير عنه، رفض الأب المكلوم أن يلمسه أحد، مناشدًا الجميع بالابتعاد عنه، انفجر باكيًا، في أقسى دموع يمكن أن يذرفها رجل، في مصاب كهذا.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط