ولي العهد يوجه باعتماد برنامج “إفطار الصائمين” للسوريين والصوماليين

ولي العهد يوجه باعتماد برنامج “إفطار الصائمين” للسوريين والصوماليين
تم – متابعات : وجّه صاحب السمو الملكي، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية المشرف العام على اللجان والحملات الإغاثية السعودية، الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز باعتماد برنامج إفطار الصائمين للأشقاء السوريين والصوماليين بتكلفة تجاوزت 12 مليون ريال، وذلك مع قرب حلول شهر رمضان.
 
وأكد مستشار وزير الداخلية رئيس اللجان والحملات الإغاثية السعودية الدكتور ساعد العرابي الحارثي، أن السلال والوجبات الرمضانية المعتمدة البالغ تكلفتها أكثر من 12 مليون ريالًا، ستوزع على اللاجئين السوريين في الأردن ولبنان وتركيا والصومال عبر العمل المباشر من مكاتب الحملة في تلك الدول التي أكملت استعداداتها لتنفيذ هذا البرنامج مع بداية شهر رمضان.
 
وأضاف الحارثي أن اللجان والحملات الإغاثية السعودية وفي إطار نشاطها الفاعل للتخفيف على الأشقاء السوريين سواء في أماكن تجمعاتهم خارج وطنهم أو في الداخل السوري، وللأشقاء الصوماليين عملت على تنفيذ برامجها الإغاثية والإنسانية وفق آلية دقيقة لضمان وصولها للمستحقين من المتضررين، وعملت في هذا الإطار المباشر ميدانيًا من خلال مكاتبها في تلك الدول وبالتواصل والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة من المؤسسات الخيرية والمنظمات الإقليمية والدولية لتسهيل إيصال المساعدات للسوريين والصوماليين المتضررين .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط