خبراء: محاربة التطرّف يبدأ بإعلام تواصلي وسطيّ

خبراء: محاربة التطرّف يبدأ بإعلام تواصلي وسطيّ
تم – متابعات : أكد الكاتب أمجد المنيف، بأن التنظيم المتطرف “داعش” يدير عمل على قدر عالي جدًا من الاحترافية على مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وذلك خلال لقائه في برنامج “يا هلا” على قناة روتانا خليجية، وأضاف المنيف أنَه ينتظر من إدارة “تويتر” تجاوب أكثر جدية مع الحكومات لمقاومة خطر “الإرهاب” والمعرفات المسوقة له، وهناك أسماء بارزة تقود الرأي وتؤجج الصراع الطائفي والعمل  ضد الدولة، ويجب التعامل معاهم بشكل جاد.
 
وأوضح أن دور هيئة الاتصالات مفتقد في المواجهة مع الإرهاب، وينتظر منها جهد أكبر في الجانب التوعوي والعلاجي،
 
ومن جانبه أكد الصحافي والأكاديمي عبد الله كدسة، أننا نفتقد لاستراتيجية وطنية واضحة لمقاومة الإرهاب،  مبرزًا أن المؤسسة الأمنية تواجه الإرهاب بنجاح، لكن بقية المؤسسات الحكومية لا تواجهه بالنجاح نفسه.
 
وتسائل كدسة، لمذا لا نزاحم هؤلاء بالفكر الوسطي والاعتدال والتوعية التي تحول دون ميل الشباب لفكر “داعش” المتطرف، مؤكدًا أن كل بيانات الداخلية التي صدرت أكدت دور وسائل التواصل في الترويج للفكر المتطرف، والتنسيق للأعمال الإرهابية.
 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط