الصحافي سعد البكري يطلق رحلة البوح لكل من تأذى من معلّميه نفسيًا

الصحافي سعد البكري يطلق رحلة البوح لكل من تأذى من معلّميه نفسيًا

تم ـ مريم الجبر ـ تويتر: وجد الصحافي سعد البكري، ضالّته الذي ترك في نفسه أثرًا شديد الوقع، على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، لتبدأ رحلة العلاج لتلك الصدمة التي خلّفها معلّم القرآن، بالمرحلة المتوسّطة.

وكشف البكري، عن حساب المعلّم، الذي كان يسخر من الإعاقة البسيطة في يده، ويُضحك الطلاب عليه، مناشدًا وزير التعليم، لإنهاء مثل هذه الممارسات، التي ضيّعت على الكثير من الأطفال، مستقبلاً باهرًا بإبداعاتهم.

وفتح الصحافي الباب لكل من مرَّ بإزمة مماثلة لتبدأ رحلة البوح، وتجاوز تلك الندوب التي يخلّفها المعلّمون في حياة الأجيال المتعاقبة.

 

20 21

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط