“وول ستريت جورنال”: جواسيس إسرائيليّون اخترقوا نظم قاعات المحادثات النووية الإيرانية

“وول ستريت جورنال”: جواسيس إسرائيليّون اخترقوا نظم قاعات المحادثات النووية الإيرانية

تم ـ مريم الجبر ـ ترجمة: كشفت صحيفة “وول ستريت جورنال”، عن استخدام فيروس كمبيوتر، لاختراق قاعات المحادثات الدولية الخاصة بالبرنامج النووي الإيراني، مرجّحة أنَّ الفيروس استخدمه جواسيس إسرائيليون، ومبرزة أنَّ شركة “كاسبرسكي” الروسية لأمن الكومبيوتر، ربطته بثلاثة فنادق أوروبية فاخرة، استضافت المفاوضات التي ضمت إيران والقوى الخمس العالمية.

وأشارت الصحيفة الأميركية، إلى أنّ “شركة كاسبرسكي الروسية، كشفت أنها لاحظت التسلل إلى شبكة الإنترنت، بعد رصد الفيروس (دوكو 2) في نظمها، مطلع ربيع العام الجاري”.

وأوردت الصحيفة بيان الشركة، الذي أوضحت فيه أنَّ “الفايروس، صمم للتجسس على نظمها التكنولوجية وأبحاثها وعملياتها الداخلية”، مبرزة أنه “تم اكتشاف ضحايا آخرين للفيروس في دول غربية وفي الشرق الأوسط وآسيا”.

وأضاف البيان “الشيء اللافت للانتباه بدرجة أكبر هو أن بعض الإصابات الجديدة بالفيروس في عام 2014 – 2015 مرتبطة بالأحداث والأماكن المتصلة بمفاوضات الدول 5+1، مع إيران بشأن الاتفاق النووي”.

يذكر أنَّ الولايات المتحدة الأميركية، اتّهمت إسرائيل، في فبراير الماضي، باستخدام تسريبات منتقاة من المحادثات، بغية تشويه الموقف الأميركي.

وأثناء جولات متعددة من المحادثات، أكّد مسؤولون إسرائيليون، أنهم على علم بمجريات المفاوضات، من مصادر عدة، بينها معلومات مخابرات ومعلومات نقلها حلفاء.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط