الإعلام السعودي ينعي فقيده الدكتور بدر كريّم

الإعلام السعودي ينعي فقيده الدكتور بدر كريّم

 

تم ـ مريم الجبر ـ الرياض: سلّم الدكتور بدر كريّم الأمانة إلى بارئها، صباح السبت، بعد صراع مع المرض، في مدينة الرياض.

ونعى الدكتور أيمن بدر كريم، والده الدكتور بدر كريّم، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، معلنًا أنه “انتقل إلى رحمة الله تعالى، صباح اليوم (السبت) في مدينة الرياض، والدي بدر كريّم، بعد صراع مع المرض، دعواتكم له بالرحمة”.

ويعدّ الدكتور بدر بن أحمد كريم، من الرموز الإعلامية التي تمثل حجر الزاوية في الإعلام السعوديّ، فضلاً عن تاريخه الكبير، وسيرته الذاتية الحافلة بالإنجازات.

عمل مذيعًا بالإذاعة السعودية، أعد وقدم بعض البرامج الإذاعية والمتلفزة، وفي عام 1980م تم تعيينه مديرًا عامًا للإذاعة السعودية، فمديرًا عامًا لمؤسسة مروى للعلاقات العامة والإعلام والإنتاج الإعلامي، فمديرًا عامًا لوكالة الأنباء السعودية.

ولم يقف دور الدكتور بدر كريّم عند العمل الإذاعي والتليفزيوني، بل امتد للتأليف، ومن مؤلفاته “سنوات مع الفيصل”، و”أتذكر”، و”قراءة في فلك الإعلام”، و”الكلمة المسموعة”، و”نشأة وتطور الإذاعة في المجتمع السعودي”، و”دور المذياع في تغيير العادات والقيم في المجتمع السعودي”، و”الإعلام أدوار ومسؤوليات”، فضلاً عن ما له من بحوث إعلامية واجتماعية.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط