الأهرامات تشارك سور الصين العظيم الظهور من الفضاء الخارجي

الأهرامات تشارك سور الصين العظيم الظهور من الفضاء الخارجي

 

تم ـ عادل العزيز ـ تقنيّة: أصبحت معلومة أنَّ سور الصين العظيم، هو البناء البشري الوحيد الذي يمكن رؤيته من الفضاء، بحاجة إلى تحديث، بعدما أثبت أثبت رائد الفضاء الأميركي تيري فيرتس، إمكان رؤيّة الأهرامات الفرعونيّة، في مصر، من الفضاء الخارجي.

وأثبت فيرتس، عبر حسابه على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، بصورة التقطها في آخر أيامه على متن محطة الفضاء الدولية، أنَّ الأهرامات أيضًا يمكن مشاهدتها من الفضاء.

وكشفت وكالة “ناسا” الدولية لعلوم الفضاء، عبر موقعها الرسمي، أنَّ الرائد فيرتس حاول التقاط صورة كهذه، تظهر فيها الأهرامات بوضوح، طيلة 6 أشهر، ونجاح في ذلك أخيرًا.

وأبرزت أنَّ “فيرتس أمضى، برفقة رائدَيْ فضاء آخرَيْن، قرابة 200 يوم من العيش والعمل معًا، على متن المحطة الفضائية الدولية”.

 

1 2

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط