الأخطار الناجمة عن قلة النوم تُعادل أضرار التدخين

الأخطار الناجمة عن قلة النوم تُعادل أضرار التدخين

تم – دراسات: كشفت منظمة الصحة العالمية عن دراسة حديثة تشير إلى أن التأثيرات الضارة الناتجة عن اضطرابات النوم، قد يكون لها التأثير نفسه الناجم عن التدخين، وعدم ممارسة الرياضة، وسوء التغذية، والمسبب للسكتات الدماغية أو النوبات القلبية.

وأكد البروفيسور فاليري غافاروف في تصريحات لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن النوم بعد أمراً هاماً، وليس هامشياً، مضيفاً ” يجب أن يتم النظر للنوم الردئ على أنه عامل خطر وضعه إلى جانب التدخين، بالنسبة لأمراض القلب والشرايين.

وتابع غافاروف حديثه بالقول :” النوم الجيد لمعظم الناس يتراوح بين 7 و 8 ساعات كل ليلة وأنصح من لا ينامون جيداً أن يستشيروا أطبائهم”.

وشملت الدراسة 657 رجلاً تتراوح أعمارهم بين 25 و66 عاماً من دون أن يكون لهم سجل إصابات سابقة بنوبات قلبية، سكتات دماغية أو سكري في نوفوسيبيرسك بروسيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط