الخارجية: الوثائق المتداولة لا تخرج عن سياسة الوزارة المعلنة في تصريحاتها وبياناتها

الخارجية: الوثائق المتداولة لا تخرج عن سياسة الوزارة المعلنة في تصريحاتها وبياناتها

تم – أحمد العامري – متابعات : أكّد رئيس الإدارة الإعلاميّة في وزارة الخارجية السفير أسامة بن أحمد نقلي، السبت، أنَّ ما تم تسريبه من وثائق، عندما تعرض موقع وزارة الخارجية على شبكة الإنترنت لهجمة إلكترونية، لا يخرج عن إطار السياسة المعلّنة للوزارة في تصريحاتها وبياناتها المختلفة، حول القضايا الإقليمية والدوّلية المتعددة.

وأوضح نقلي، أنَّ ما تم تداوله على بعض مواقع شبكات الإنترنت والتواصل الاجتماعي، مرتبط بالهجمة الإلكترونية التي تعرضت لها الوزارة سابقًا.

وأشار السفير، إلى أنَّ العمل لا يزال قائمًا، لاستكمال التحقيقات بالتنسيق مع الأجهزة المختصة في الدولة.

وبيّن أنَّ الهجوم الإلكتروني المنظم على موقع الوزارة لم يتمكن من اختراق معظم الوقائق المصنفة بالحماية العالية التي تبلغ بالملايين.

 

وطالب، بعدم مساعدة أعداء الوطن في تحقيق غايتهم ومأربهم عن طريق تداول أو نشر أية وثائق، لاسيما وأن العديد منها تم تزيفه بشكلٍ واضح.

تعليق واحد

  1. عبيد الحارثي

    هذا الكلام حافظو على اسرار المملكه حتى لو كان صحيح لنقف وقفه صادقه ونبين للعدو ان هذه الوثائق لا تهمنا ولا تشغلنا وأنا متحدون مع الدوله مهما يصير وان المملكه غاليه وحكامها غالين وليخسى العدو تحياتي لوزاره الداخلية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط