الأمم المتحدة: شبح الإيدز يعود من جديد مهدداً بنتائج كارثية

الأمم المتحدة: شبح الإيدز يعود من جديد مهدداً بنتائج كارثية

تم – صحة: عاد شبح الإيدز ليزيد المخاوف من جديد، بعدما أطلقت الأمم المتحدة، ومجموعة من الخبراء، تحذيراً من تفشي فيروس “HIV” المسبب للمرض، بقوة خلال خمسة أعوام فقط، في حال لم يتم تكثيف الجهود لعلاجه.

وكشف تقرير أعده برنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز، ولجنة من الخبراء مكلفة من دورية “لانسيت” الطبية،  عن عدم انخفاض معدلات الإصابة بالفيروس القاتل، بالسرعة المطلوبة.

وبيّن مدير كلية لندن للصحة والطب المداري، المشارك في كتابة التقرير، بيتر بايوت، في تصريحات نقلتها رويترز، الخميس، أن معدلات الإصابة بالإيدز إذا استمرت على مسارها الحالي، فلن تكفي حتى الجهود الأساسية لمنع تزايد الوفيات جراء الفيروس، مع النمو السكاني في بعض الدول المتضررة.

وفي السياق نفسه، أكد المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز، ميشيل سيديبه، إن بقاء الأمور على حالها في الوقت الراهن، وعدم التحرك سيؤدي لعواقب وخيمة وكارثية، إنسانياً ومالياً.

يذكر أن نحو 35 مليون شخص مصابون بفيروس HIV، وقتل المرض الذي لا يوجد علاج قاطع له، على 40 مليون شخص، منذ بدء انتشاره قبل 30 عاماً.

2 تعليقات

  1. الحمدلله على نعمة الاسلام
    والله انها اعظم نعمه نعمة الاسلام
    ربي اوزعني ان اشكر نعمتك التى انعمت بها علي

  2. متعايش الدوسري

    كل شي بقضاء الله
    الحمدالله على كل حال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط