عبدالرحمن الشلبي ينال حرّيته بعد 9 أعوام من الإضراب عن الطعام في غوانتانامو

عبدالرحمن الشلبي ينال حرّيته بعد 9 أعوام من الإضراب عن الطعام في غوانتانامو

 

تم ـ نداء عادل ـ متابعات: منحت اللجنة الحكومية الأميركية لمراجعة وضع سجناء معتقل غوانتانامو، السجين السعودي عبدالرحمن شلبي، حق العودة إلى السعودية، بعد أن أضرب عن الطعام لمدة تسعة أعوام.

وأبرزت اللجنة، في بيان نشر على موقعها الإلكتروني، أنّه “تمت إعادة تقييم العشرات من سجناء غوانتانامو، الذين تم تصنيفهم سابقًا بأنهم عناصر (خطرة جدًا)، تمهيدًا لإطلاق سراحهم، ومن بينهم السعودي عبدالرحمن شلبي، الذي سيعود لبلاده بعد الإفراج عنه، على أن يشارك في برنامج إعادة التأهيل الذي تنفذه حكومة بلاده، كما سيخضع للمراقبة بعد ذلك”.

يذكر أنَّ شلبي، البالغ من العمر 39 عامًا، من أوائل سجناء غوانتانامو، إذ دخله في يناير 2002، ولكن لم توجه إليه أيّة تهمة أبدًا.

وزعمت الحكومة الأميركية أنّه كان حارسًا شخصيًا لأسامة بن لادن، وكانت له اتصالات مع قائد العمليات الخارجية لتنظيم “القاعدة”، خالد الشيخ محمد، الذي يواجه المحاكمة أمام لجنة عسكرية في غوانتانامو أيضًا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط