التحقيقات تكشف تورّط 19 شخصًا جديدًا بكارثة “سيول جدة”

التحقيقات تكشف تورّط 19 شخصًا جديدًا بكارثة “سيول جدة”

تم ـ جدة:
كشفت التحقيقات في قضية “سيول جدة”، أن أحد المتهمين والذي لا يزال موقوفاً، قام بدور الوسيط مع 19 اسمًا جديدًا، بينهم رجال أعمال مشهورين وقيادات سابقة عملوا بالدوائر الحكومية بالمرتبة الممتازة، وشاركوا في قضايا فساد تتضمن الاستيلاء على أراض في بحرة ومخططات في جدة، بعد دفعه لرشاوى مادية وعينية لضباط متقاعدين وعدد من مسؤولي أمانة جدة.
وأفادت التحقيقات، أن المتهم وهو رجل أعمال، اعترف بقيامه بدور الوسيط في جريمة رشوة قدرت بـ5 ملايين ريال، سلمها على دفعتين مع مدير مكتب إحدى الشخصيات الاعتبارية لقاء استغلال نفوذ وظيفته والحصول على إعفاء أرض تعود لورثة أحد رجال الأعمال بجدة.
يُذكر أن المحكمة الجزائية بجدة، ستبدأ منتصف شهر شوال المقبل، استكمال النظر في كل ما يتعلق بالشق الجنائي في قضية “سيول جدة”، من إزهاق الأرواح وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة، بسبب سوء استخدام المتهمين للسلطة الوظيفية، بالإضافة إلى تهم غسل الأموال، ومن المتوقع أن يطالب المدعي العام بإيقاع عقوبة تعزيرية على المتهمين، لمخالفة أفعالهم المرتكبة للتعليمات، التي نتج عنها وفاة 100 شخص وإصابة نحو 350 آخرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط