نقل دم خاطئ يودي بحياة عشرينية في بيشة والصحة تحقّق

نقل دم خاطئ يودي بحياة عشرينية في بيشة والصحة تحقّق
تم_بيشة: تقدم أهل فتاة في العشرينات من عمرها، تُوفيت أمس، الخميس، في مستشفى الملك عبدالله، بشكوى لإدارة الصحة ببيشة، اتهموا فيها أحد الكوادر الطبية بالمستشفى بالتسبب في وفاتها، نتيجة نقل دم لها من فصيلة مختلفة عن فصيلة دمها.
وذكر المتحدث لصحة بيشة، حمدان الغامدي، في تحقيقات النيابة أن مدير الشؤون الصحية ببيشة، عامر بن مشاري الصعيري، “وجّه بعد وفاتها، بالتحفظ على الملف، وتكوين لجنة لبحث الأمر”، مؤكدًا أن الفتاة المتوفاة مصابة بمرض الأنيميا، “ولم يكن هناك أي خطأ في نقل الدم كما يدعي ذووها”، مُضيفًا أن التحقيقات ستؤكد ذلك بعد انتهائها.
الجدير بالذكر أن إدارة مستشفى الملك عبدالله قدمت تعازيها لأهل الفتاة في وفاتها، طبقًا لما ورد في تصريح للغامدي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط