للمرة الأولى.. نجاح العلاج الجيني لـ “التليف الرئوي الكيسي”

للمرة الأولى.. نجاح العلاج الجيني لـ “التليف الرئوي الكيسي”

تم – صحة: تمكن فريق علمي من تطوير تجربة لعلاج مرض التليف الرئوي الكيسي، عن طريق استبدال الجين التالف المسبب للمرض، وهي المرة الأولى التي ينجح العلماء فيها للوصول لمثل هذه النتائج.

وأوضح الأستاذ في “إمبيريال كوليج” في لندن، إريك ألتون، أن المرضى الذين تلقوا العلاج الجيني، أظهروا تحسناً – وإن كان متواضعاً- بالمقارنة بالمرضى الذين لم يتلقوا العلاج نفسه، مشيراً إلى أن هذه التجربة الأولى من نوعها التي تشمل جرعات متكررة من العلاج الجيني الذي يمكن أن تكون له فوائد في علاج المريض.

ووفقاً لـ رويترز، ترتكز هذه التجربة التي تم ابتكارها بالتعاون مع شركة (إمبيريال أنوفيشنز) لتسويق التكنولوجيا، على استنشاق المريض لجزيئات من الحمض النووي، الملفوفة في كريات من الدهن أو الليبوسومات، التي توصل الجين العلاجي إلى خلايا الرئتين لتكوين، نسخة طبيعية منه في الرئتين.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط