تشريع جديد يثير القلق بشأن الخصوصية على الإنترنت في روسيا

تشريع جديد يثير القلق بشأن الخصوصية على الإنترنت في روسيا

تم – متابعات: وافق البرلمان الروسي على تشريع جديد يلزم محركات البحث بالاستجابة لطلبات المستخدمين ، بحذف معلوماتهم الشخصية غير الصحيحة، أو التي لم تعد لها صلة بهم.

وبموجب هذا التشريع يتعين على محركات البحث إزالة النتائج المرتبطة بالبحث عن اسم شخص، خلال 10 أيام من تقديم الطلب.

وأثار المشروع الذي ينتظر توقيع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ليدخل حيز التنفيذ، اعتراض عدد من شركات الإنترنت في روسيا، والتي أكدت خشيتها من حدوث تداخل بين تحقيق الخصوصية الشخصية في مقابل حرية المعلومات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط