أستراليا تواجه التقلبات المناخية بالأمطار الاصطناعية

أستراليا تواجه التقلبات المناخية بالأمطار الاصطناعية

تم – متابعة : تسعى إحدى الشركات المتخصصة في السحب والأمطار الاصطناعية باستراليا، لإجراء تجربة في إطار مشروع الأمطار الاصطناعية، للطيران فوق مزارع جزيرة تسمانيا الأسترالية، من أجل إطلاق جزيئات كيماوية، من أجل المساهمة في زيادة هطول الأمطار على الجزيرة.

وقالت المسؤولة بشركة (هيدروتسمانيا) للطاقة المتجددة، كريستنا نييبل، إنها تستعد للتحليق فوق تسمانيا لإطلاق كميات صغيرة من مركب يوديد الفضة الذي يكتسب خاصية جزيئات الماء، ما يساعد على تكون السحب على أمل زيادة نسبة سقوط الأمطار إلى 5%.

ووفقاً لرويترز، يأتي هذا المشروع ضمن موجة عالمية من الاهتمام المتجدد بهذه التكنولوجيا العتيقة، فيما يضرب الجفاف مناطق تمتد من الولايات المتحدة حتى الفلبين، في حين تشير الدلائل إلى تزايد احتمالات حدوث ظاهرة النينو المناخية في أواخر العام الجاري، مما ينذر بأن الأسوأ قادم لا محالة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط