دراسة: الإجهاد في الطفولة يعرض الفتيات للبدانة

دراسة: الإجهاد في الطفولة يعرض الفتيات للبدانة

تم – دراسات: أكدت دراسة حديثة أن تعرض الأطفال للإجهاد والتوتر، وخاصة الفتيات، يزيد احتمالات اكتسابهم المزيد من الوزن في المراحل العمرية اللاحقة.

وقال أستاذ علم الاجتماع بكلية الطب، جامعة ميتشغان الأميركية، هوي ليو، إن الضغوط والإجهاد التي يتعرض لها الأطفال في مقتبل عمرهم، تعد السبب الرئيسي لزيادة الوزن بين الرجال والنساء على المدى الطويل، مبيّناً من خلال الدراسة أن النساء اللاتي تعرضن لمستويات مرتفعة من التوتر في مرحلة الطفولة اكتسبن وزناً أسرع من مثيلاتهن، ممن تعرضن لتوتر أقل.

واعتمدت الدراسة على تحليل بيانات أكثر من 3,617 شخص بواقع 2259 سيدة و 1358 رجل ، تمت مقابلتهم أربع مرات على مدار 15 عاماً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط