دراسة تربط التدخين بانفصام الشخصية

دراسة تربط التدخين بانفصام الشخصية

تم – دراسات: توصل علماء إلى احتمال وجود رابط بين التدخين، ومرض انفصام الشخصية، وذلك عبر دراسة شملت تحليل نحو 15 ألفاً من مدخني التبغ، و 273 ألفاً من غير المدخنين.

وقال خبير الطب النفسي ، جيمس مكابي، المشارك في الدراسة، التي تم إجراؤها بمعهد الطب النفسي في كينغز كوليدج بلندن، إن من الصعوبة تحديد اتجاه علاقة السببية بين التدخين والمرض النفسي، إلا أن ” نتائج الدراسة تدفعنا لأن نأخذ التدخين بجدية كعامل خطر محتمل للإصابة بالذهان”، على حد قوله.

واستندت الدراسة إلى تحليل معدلات التدخين لدى من يصابون بالمرض للمرة الأولى، وهو ما قاد فريق البحث الذي ترأسه مكابي، لاستنتاج أن 57% منهم من المدخنين، وأن الاضطرابات النفسية التي أثرت على 100 شخص خلال الدراسة، تبدأ عادة من سنوات المراهقة الأولى.

تعليق واحد

  1. فعلا صحيح وانا مجرب بنفسي ولكن الآن الحمد لله بعد الإقلاع عن التدخين رجعت الي المجتمع …9

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط