ورود الطائف تعطّر بيت الله الحرام مع كل فرض وقبل القيام في #رمضان

ورود الطائف تعطّر بيت الله الحرام مع كل فرض وقبل القيام في #رمضان

تم ـ أحمد العبدلي ـ مكّة المكرّمة: كشف مدير إدارة النظافة والفرش في المسجد الحرام، المهندس ماهر بن منسي الزهراني، أنَّ العمل ينقسم إلى أربع مناوبات، مدّة الواحدة منها 7 ساعات، ويكون هناك ساعة تداخل بين المناوبات.

وأوضح الزهراني، في تصريح خاص لـ”تم”، أنَّ “المناوبة الأولى في الفترة الصباحية، تعمل على تجهيز الحرم للزوار في المناوبة الثانية، ومن أهم مهامّها غسيل المناهل، وفرش السجّاد بعد صلاة الظهر، استعدادًا للعصر والمغرب والعشاء والتراويح”.

وبيّن أنَّه “تعتبر المناوبة الثانية، ذروة العمل، إذ تصادف صلاة المغرب، ويتم العمل على تنظيف الحرم والمطاف، بالتزامن، وتتوزع الفرق على الحرم بالكامل، فرق على جوانب الكعبة الأربعة، والمطاف في الدور الأرضي والأول والسطح، والساحات، وهي عملية تستمر من عشر إلى 15 دقيقة. فيما تنتهي عملية الغسل كاملة في قرابة الساعة، ويكون بعدها الحرم جاهز لاستقبال ضيوف الرحمن”.

وأشار إلى أنّه “يتم تعطير المسجد الحرام بالكامل، مع كل فرض من فروض الصلاة، بعطور الورد الطبيعية، وقبل صلاة القيام، إذ يستهلك ما يقارب 200 لتر يوميًا من عطور ورود الطائف، التي تمَّ اعتمادها منذ عامين، ولم يشتك أحد منها، لاسيّما ذوي الحساسيّة الصدريّة”.

وأبرز أنَّ “30 ألف سجادة يتم فرشها في بيت الله الحرام، مع العشر الأواخر من #رمضان، ويترواح عدد العاملين حوالي 2700 عامل وعاملة، موزّعين على المناوبات، يشرف عليهم 250 موظّفًا، ما بين رسمي وموسمي”. ولفت إلى أنّه “يتم استخدام أحدث الآلات والمعدّات في تنظيف المسجد الحرام. ويصل حجم النفايات التي يجري إخراجها من الحرم، إلى أكثر من مئتي طن في رمضان”.

وكشف أنَّ شركة “نيرفيسك”، خصّصت خط إنتاج لمعدّات نظافة الحرم الأساسيّة، تحت اسم “حرم كابتر”، وهي المعدّات ذاتها الموجودة في الحرم المدني.

 

1 3 4 5 6 7 8 9

تعليق واحد

  1. ماشاء الله تبارك الله على الجهودات الجبارة … والعمل في بيت الله الحرام وسام فخر لكم الله يكتب لكم الاجر والثواب عند رب العالمين يارب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط