لرفضهم القتال.. جماعة الحوثي تعدم أتباعها وتُلصق التهمة بالمقاومة

لرفضهم القتال.. جماعة الحوثي تعدم أتباعها وتُلصق التهمة بالمقاومة
تم ـ صنعاء : أكدت مصادر محلية في اليمن، أن جماعة الحوثي وعناصر من حزب “المؤتمر” من أبناء الجنوب، قاموا بتسجيل صور لحوثيين رفضوا القتال في صفوفهم وحاولوا تسليم أنفسهم للشرعية، لكن المليشيات ألقت القبض عليهم وسلمتهم لعناصر تابعة للرئيس المخلوع علي عبدالله صالح، بهدف تنفيذ إعدامات بحقهم وتسجيله فيديو على أن المقاومة هي من نفذت تلك العملية.
وأفاد مجلس المقاومة الشعبية في عدن، أن ما تم تداوله حول عمليات تصفية للأسرى الحوثيين لا صحة له، مؤكدًا حفظ حقوقهم الإنسانية وعدم المساس بهم. مشيرًا إلى أنه تم فتح أماكن احتجاز لعشرات الحوثيين وتمت مبادلتهم بأسرى للمقاومة، ولايزال عشرات منهم محتجزين لدى المقاومة وتوفر لهم احتياجاتهم الضرورية بطريقة تحفظ كرامتهم الإنسانية، عكس ما تمارسه الميليشيات الحوثية بحق أسرى المقاومة من تجويع وإهانة وانتهاك للحقوق الإنسانية، معتبرة ما نشر “فبركات إعلامية من مطابخ معادية بهدف الإساءة للمقاومة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط