علاج بريطاني جديد يمنح بارقة أمل لمرضى سرطان الدم

علاج بريطاني جديد يمنح بارقة أمل لمرضى سرطان الدم

تم – صحة:

تمكن علماء بريطانيون من تطوير علاج قادر على تعزيز النظام المناعي، ومحاربة الخلايا السرطانية الشرسة، ولاسيما (المايلوما المتعددة) المسببة لسرطان نخاع العظام، وهو ما يعد بارقة أمل للمصابين بهذا المرض القاتل.

وقالت دراسة نشرت في مجلة نيو إنغلند للطب، إن إضافة عقار إيلوتزوماب للعلاج المعتاد يمكن أن يقلل من خطورة تطور المرض أو الوفاة بنسبة الثلث تقريباً.

وعدّ الأطباء والمرضى هذا الدواء الجديد ثورة في علاج السرطان، خاصة وأنه ينطوي على آثار جانبية أقل.

يذكر أن “المايلوما المتعددة” هي نوع من السرطان لا ينتج عنه ورم أو تكتل يمكن استهدافه بالعلاج، بل هو نوع شائع من الاعتلال الذي يصيب البلازما، ويتسبب في نمو غير طبيعي لخلايا الدم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط