المفكّر النفيسي يستنكر تأييد بعض دول الخليج للاتفاق النوويّ الإيرانيّ

المفكّر النفيسي يستنكر تأييد بعض دول الخليج للاتفاق النوويّ الإيرانيّ
تم ـ الكويت : انتقد المفكر الكويتيّ الدكتور عبدالله النفيسي، تأييد بعض دول مجلس التعاون الخليجيّ للاتفاق النووي الإيراني، معتبرًا أن “هذا الاتفاق سيجلب المزيد من العدوان على عدد من العواصم العربية”.
ودعا النفيسي، القيادات الخليجية إلى التحرك الجماعي السريع لإسقاط هذا الاتفاق، الذي سيتحول به الغرب إلى ضامن للعدوان الإيراني على دول المنطقة مستقبلاً، وفقًا لرأيه.
وقال المفكر الكويتي، عبر حسابه الشخصيّ بموقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، “غلط، هذا التأييد من طرف دول (التعاون) للاتفاق الأخير بين إيران والغرب، هذا اتفاق يقوي إيران وسياساتها العدوانية في المنطقة، بل يجهزها لمزيد من العدوانات على عواصمنا العربية (بغداد ودمشق وبيروت وصنعاء)”.
وأضاف، “إن الغرب بهذا الاتفاق تحول إلى ضامن (guarantor) للعدوان الإيراني مستقبلاً”، مقدما نصيحته بالقول: “عوضًا عن ذلك ينبغي أن تنشط دول (التعاون) وتدرس السبل السياسية لإسقاط هذا الاتفاق قبل إقراره في الكونجرس، حيث مكان المعركة السياسية ضد الاتفاق”.

تعليق واحد

  1. يا مفكر فكر ان الدنيا الان مع من غلب

    وهل تستنكر ترحيب اردغان ايضا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط