الأرق..راحة مفقودة وباب إلى السكري والخلل الجيني

الأرق..راحة مفقودة وباب إلى السكري والخلل الجيني

تم – دراسات: أجرى باحثون سويديون من جامعة أوبسالا، دراسة علمية حول النتائج المترتبة على الإصابة بالأرق لليلة واحدة فقط، وهو ما قادهم إلى اكتشاف حدوث تغيرات جينية في أنسجة الجسم البشري.

وأخضع الباحثون 15 رجلاً سليماً للدراسة في مختبر جامعة أوبسالا لمدة يومين، تمكنوا خلالهما من النوم في الليلة الثانية فقط، بعدما عانوا من الأرق الشديد في الليلة الأولى.

وبفحص عينات من الأنسجة الشحمية من منطقة البطن، وعينات مماثلة من الانسجة العضلية للفخذ، خرجت النتائج لتؤكد أن الأرق لليلة واحدة فقط، أحدث تغييرات في جينات “الوقت” في الجسم.

وأكد العلماء أن التغيرات الناتجة عن الأرق يمكن أن تتسبب في إصابة الشخص بالنوع الثاني من السكري والبدانة، وكذلك حدوث خلل في عملية التمثيل الغذائي وتغير في جينوم الإنسان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط