تعفّن جثّة الطفلة “زهرة” في مستشفى الملك فيصل بمكّة يعتبر انتهاكًا لحقوق الإنسان

تعفّن جثّة الطفلة “زهرة” في مستشفى الملك فيصل بمكّة يعتبر انتهاكًا لحقوق الإنسان

تم ـ رقية الأحمد ـ مكّة المكرّمة: اعتبرت جمعية حقوق الإنسان، مستشفى الملك فيصل بحي الششة بمكة المكرمة مسؤولًا عن تعفن جثة الطفلة “زهرة”، في قسم الطوارئ، بعد بقائها لخمس أيام في غرفة غير مخصصة للموتى.

وأبرز عضو جمعية حقوق الإنسان بمكة المكرمة الدكتور محمد السهلي، في تصريح صحافي، أنَّ هذه الواقعة تعد اعتداء وانتهاكًا لحقوق الإنسان والطفل، مبيّنًا أنَّ “الجمعية كلفته للتحقيق في الحادثة، ورفع تقرير بشأنها”.

وأوضح أنّه “سيلتقي بالمسؤولين بالمستشفى للوقوف على حقيقة الأمر، وكشف ملابسات القضية، كما سيلتقي ذوي الطفلة”.

وبدأت شرطة العاصمة المقدسة، تحقيقاتها في القضية، لتحديد مسببات الوفاة، والأشخاص المسؤولين عن تعفن الجثة، كما شكلت صحة مكة من جهتها لجنة مختصة بدأت التحقيق مع العاملين والمسؤولين بقسم الطوارئ حول الواقعة.

تعليق واحد

  1. ابوطلال

    حسبنا الله ونعم الوكيل مستشفياتنا قسم بالله خايسه
    والرقابه ??

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط