جندي بمدني جدة يفقد عينه نتيجة الألعاب النارية

جندي بمدني جدة يفقد عينه نتيجة الألعاب النارية
تم_الطائف: أصيب أحد جنود الدفاع المدني بجدة، بإصابة خطيرة، أثناء محاولته إنقاذ أطفال من الألعاب النارية، فانفجرت إحداها في وجهه وأفقدته إحدى عينيه مع بعض الكسور.
وكان الجندي عبدالمحسن بن عاضة الحارثي، أثناء قضاء إجازة العيد مع أسرته في منطقة غزايل جنوب محافظة الطائف، شاهد مجموعة من أطفال جيرانهم يلهون بالألعاب النارية على سطح منزلهم، حتى إن بعضهم كاد أن يتسبب في حريق، فتوجه نحوهم، وقام بدفع إحدى القنابا بقدمه لإطفائها، ولكنها توجهت نحو وجهه، ما أدى لفقدانه عينه اليسرى في الحال، كما تعرض وجهه لكسور، في محاولة منه لإنقاذ المنزل والأطفال ووالدتهم من الحريق، بعد انفجارها في وجهه.

وأفادت والدة الحارثي بأنه “تم نقله على الفور لمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف، ولايزال تحت الملاحظة لديهم في حالة حرجة”، مناشدة بأن يتم علاجه في إحدى المستشفيات المتقدمة.

2 تعليقات

  1. سامي الفهمي

    الله يشفيه ويقومه بالسلامه

  2. ابو محمد

    نسال الله العلي العظيم الله يشفيه ويرفع عنه ويكتب اجره ويرد بصره
    اللهم امين يارب العالمين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط