التخلي عن الإفطار ينذر بمخاطر صحية كارثية لمرضى السكري

التخلي عن الإفطار ينذر بمخاطر صحية كارثية لمرضى السكري

تم – دراسات: لفتت دراسة طبية حديثة إلى الأهمية الكبيرة لوجبة الإفطار، خاصة للمصابين بمرض السكري من النوع الثاني، الذي يعد أحد أخطر الأمراض المزمنة التي تصيب أكثر من 360 مليون شخص حول العالم.

 

وحذرت الدراسة مرضى السكري من النوع الثاني، من تجاهل وجبة الإفطار نظراً للمخاطر الصحية الخطيرة التي قد تنجم عن ذلك، والتي تتمثل في تدهور خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس والمسؤولة عن إفراز الأنسولين، إذ يعد التخلي عن الإفطار من أسباب ارتفاع مستويات السكر في الدم، الأمر الذي قد يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة للمريض، بحسب ما نشرته صحيفة ديلي ميل الإنجليزية.

 

وأوضحت الدراسة أن تخلي المريض عن وجبة الإفطار، يضطره للإنتظار بلا طعام من فترة العشاء في اليوم السابق، حتى وجبة الغداء في اليوم التالي، وهو ما قد يتسبب له في كارثة صحية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط