تحالف دعم الشرعيّة في اليمن يدرّب المقاومة الشعبيّة عسكريًا عقب دمجها بالجيش النظاميّ

تحالف دعم الشرعيّة في اليمن يدرّب المقاومة الشعبيّة عسكريًا عقب دمجها بالجيش النظاميّ

تم ـ مريم الجبر ـ الرياض: أعلن الناطق الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، المستشار لدى وزير الدفاع السعودي، العميد ركن طيار أحمد عسيري، عن توجه قوات التحالف لتدريب عناصر المقاومة الشعبية اليمنية، تدريبًا تصاعديًا على العمليات العسكرية.

وأوضح العميد عسيري، في تصريح له، أنَّ ذلك سيكون بعد عملية دمجهم مع الجيش الوطني التابع للشرعية اليمنية، مشيرًا إلى أنَّ “التدريب، الذي سيشمل المدنيين من المقاومة الشعبية، شبيه بالتدريب الذي شمل الجيش النظامي الموالي للشرعية، وستقوم به قوات التحالف جميعها”.

وأبرز أنَّ”هذا الدمج هو تنظيم إيجابي ترحب به قوات التحالف، إذ إنه من الأمور الرئيسة في العمل العسكري وجود وحدة قيادة تعمل على ترشيد وتوجيه عمل المقاومة مع الجيش اليمني، وأن يكون هناك وحدة قيادة وتعمل تحت إمرة قيادة واحدة”.

وأضاف أنَّ “دول التحالف تعمل جاهدة على دعم جيش المقاومة لوجستيًا، بأشكاله كافة، كمواد تموينية وأسلحة وتأمين احتياجات القوات المقاتلة من الأسلحة وقطع الغيار وخلافه، والدعم يشمل الدعم اللوجستي بمفهومه الشامل”.

ونفى عسيري إمكان الاستفادة من طائرات الإغاثة التابعة لمركز الملك سلمان للإغاثة وتوظيفها للدعم العسكري، مبيّنًا أنّه “لا يمكن أن يكون الدعمين إلا بالتوازي، فطائرات الإغاثة لها مسارها الإنساني، والدعم اللوجستي له مساره العسكري”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط