بالصور.. تراب حلي بالقنفذة يحتضن جثمان الشهيد العمري

بالصور.. تراب حلي بالقنفذة يحتضن جثمان الشهيد العمري

تم ـ القنفذة : شهدت جموع غفيرة من أهالي محافظة القنفذة، جنازة الشهيد الجندي أول محمد بن علي ياسين العمري، وقامت بتشييعه إلى مثواه الأخير بمقبرة ساحل حلي في مركز حلي، بعد أن أديت عليه صلاة الجنازة فجر اليوم السبت، في مسجد العمور.

وقد حضر الصلاة والدفن، قائد حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة اللواء طلال بن علي الشمراني، وقائد قطاع حرس الحدود بالقنفذة العميد محمد بن عوضة الزهراني، والعقيد سعيد بن علي الغامدي، والعقيد أحمد بن عبدالله الأسمري، والعقيد عبدالرحمن يعن الله العمري، والعقيد إبراهيم بن محمد الشاردي، وعدد من ضباط وأفراد حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة والقنفذة، والذين كانوا في مقدمة المصلين والمشيعين لجنازة الشهيد جنبًا إلى جنب مع والد الشهيد وإخوانه وأقاربه.

وكان الجندي أول محمد علي ياسين العمري قد استشهد بعد تعرض مركز المسيال بقطاع ظهران الجنوب بمنطقة عسير لقذائف عسكرية كثيفة من داخل الأراضي اليمنية، وقد وصل جثمانه مساء أمس الجمعة، على طائرة خاصة إلى محافظة القنفذة بمقر الوحدات البحرية بحرس الحدود، ويُعد ثاني شهيد من القرية ذاتها، في أقل من شهر، بعد استشهاد العريف يحيى العمري، والشهيد الخامس من أبناء القنفذة، وهو أحد منسوبي حرس الحدود بظهران الجنوب، ومتزوج ولديه طفلة واحدة.

تشييع الشهيد العمري تشييع الشهيد العمري.jpg3

2 تعليقات

  1. ابو عبدالرحمن

    آلله يرحمها ويجعل قبره روضه من رياض الجنه

  2. غير معروف

    الي جنه الخلد يااغلا مافقدت الله يجمعنا بك فجنه النعيم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط