مواطن يشتكي عبر منبر “تم”: #الخطوط_السعوديّة أضاعت كرسيي المتحرّك وترفض تعويضي بآخر

مواطن يشتكي عبر منبر “تم”: #الخطوط_السعوديّة أضاعت كرسيي المتحرّك وترفض تعويضي بآخر

تم ـ نداء عادل ـ خاص: طالب مواطن، من ذوي الاحتياجات الخاصّة، عبر منبر “تم”، #الخطوط_السعوديّة، بتعويضه عن الكرسي المتحرّك خاصّته، المفقود على متن إحدى رحلات الشركة، بكرسي آخر، بعدما قدّمت الشركة له تعويضًا ماديًا رفض استلامه، كونه يقل بنسبة الثلثين عن ثمن الكرسي الأصلي.

وأوضح المواطن خالد عبدالكريم محمد المهنا، في تصريح خاص لصحيفة “تم”، أنَّ المشكلة التي حصلت بين أخيه، والخطوط السعودية، لم تكن الأولى من نوعها، مبرزًا أنَّ الكثير من أصدقائه من ذوي الاحتياجات الخاصة تحصل معهم مشاكل متكررة مع الشركة ذاتها، إما تلف أو ضياع الكرسي المتحرك، دون أدنى اهتمام أو رعاية لهم.

وأكّد أنَّ “معاملة موظّفي الخطوط السعودية مع ذوي الاحتياجات الخاصة أسوء بكثير من المسافرين الآخرين”، مبيّنًا أنّه “في يوم السبت، الموافق ٦ يونيو ٢٠١٥، على متن الرحلة رقم SV596، المتوجه إلى دبي، وبعد معاينة العفش، ووضع الوسم على الكرسي المتحرك، تم تسليمه عند مدخل باب الطائرة، لإنزاله في المكان المخصص لعفش المسافرين”.

وأضاف “بعد الوصول إلى دبي لاستلام الحقائب، لم نجد الكرسي المتحرك، وتم الإبلاغ عنه لدى مكتب المفقودات للخطوط السعودية، برقم المطالبة (DXBSV53068)، ولم يتم العثور على الكرسي المتحرك خلال فترة إقامتي في دبي”.

وأردف “بعد عودتي وأخي للسعودية، أرسلنا نموذج المطالبة بتاريخ ١٥ يونيو الماضي، مذكور فيه تفاصيل الكرسي المتحرك، ونوعه، وعلامته التجارية، وسعره. وتلقينا اتّصالاً، بتاريخ ٢٤ يونيو ٢٠١٥، لاستلام الشيك بمبلغ التعويض”.

وتابع “توجهنا إلى مكتب التعويضات، بتاريخ ٢٥ يونيو الماضي، وتفاجأنا بأن مبلغ التعويض المقرر هو 5862 ريالاً فقط”، مبرزًا أنَّ “قيمة الكرسي المتحرك تصل إلى 15000 ريال تقريبًا، لذا رفضنا التعويض وكتبنا خطابًا إلى مدير علاقات العملاء للأمتعة، الأستاذ حامد الأزوري، بأنَّ المبلغ ليس منصفًا كقيمة للكرسي المتحرك”.

وأكّد أنَّ “الرد لم يتم إلا بعد أكثر من شهر، وتحديدًا في تاريخ ٢٧ يوليو ٢٠١٥، وبالرفض”، لافتًا إلى أنَّ “الشركة علّلت رفضها بسياستها الداخلية، والسقف الأعلى للتعويض”.

واستطرد “ما زالت المشكلة قائمة حتى الآن، وليس هناك أي تجاوب أو تفاعل من الجهات المختصة للوقوف مع ذوي الاحتياجات الخاصة، وإنصافهم من هذا الظلم”.

وطالب المواطن، عبر منبر “تم”، الخطوط السعودية، بشراء الكرسي المتحرك كتعويض عن سوء خدماتها، معتبرًا ذلك “حقًا مشروعًا، لاسيّما لذوي الاحتياجات الخاصة”، ومعربًا عن أسفه أن تحمل الخطوط السعودية اسم وطننا الغالي، في ظل الخدمات السيئة التي تقدمها.

 

 

تعليق واحد

  1. والله انك صادق معاملتهم جدا في الاسفل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط