الغزّاويّون يخلّدون ذكرى الرضيع #علي_دوابشه

الغزّاويّون يخلّدون ذكرى الرضيع #علي_دوابشه

 

تم ـ مريم الجبر ـ متابعات: يلجأ الفلسطينيّون لسبل عدّة، تبيّن ما يتعرّضون له من أذى جراء اعتداءات الصهاينة المتكرّرة، كانت آخرها كتابة اسم الرضيع #علي_دوابشه، على رمال شاطئ غزّة بحجم يظهر من السماء.

وتداول روّاد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، صورة لاسم الرضيع الفلسطيني الذي مات محترقًا، منحوتًا من طرف الفنان الفلسطيني أسامة سبيته، الذي اعتاد أن يضع بصمته في الذكريات المؤلمة للشهداء والحرب.

يذكر أنَّ العالم العربي انتفض عبر وسمي #احرقوا_الرضيع، و#علي_دوابشه، جراء الجريمة الوحشيّة، التي نفّذها مستوطنون صهاينة، أحرقوا منزل أسرة فلسطينيّة، في نابلس، ما أسفر عن استشهاد الرضيع علي، فيما يتلقى باقي أفراد أسرته العلاج، من الحروق الخطيرة التي طالتهم.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط