دراسة: استخدام الأطفال للأجهزة اللوحية يؤثر سلباً على جهازهم الحركي

دراسة: استخدام الأطفال للأجهزة اللوحية يؤثر سلباً على جهازهم الحركي

تم – دراسات: أظهرت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة كيرتن الأسترالية خطورة قضاء الأطفال ساعات طويلة في استخدام الكمبيوتر اللوحي أو الأجهزة المحمولة الاخرى.

وأوضحت الدراسة أن استخدام الأطفال لأجهزتهم اللوحية أو هواتفهم الذكية بشكل مفرط، يعرضهم للإصابة بأمراض مزمنة في الظهر والرقبة.

 

وأشارت إلى أن الكثير من الآباء يسمحون لأطفالهم باستخدام الأجهزة اللوحية والهواتف لأكثر من ساعة في اليوم الواحد، ليريحوا أنفسهم من الضوضاء التي يشكلها الأطفال، إلا أن هذا الأمر يترك أثره على حياة الأطفال مستقبلاً، إذ يؤثر على جهازهم الحركي.

وأجريت الدراسة على نحو 190 طفلاً تتراوح أعمارهم بين عامين و 5 أعوام، وبيّنت أن 25% من الأطفال يشاهدون البرامج التليفزيونية أكثر من نصف ساعة يومياً، تتضاعف بشكل ملحوظ في عطلة نهاية الأسبوع، بينما يقضى 60% من الأطفال ما يزيد عن ساعة يومياً في استخدام الكمبيوتر اللوحي أو الهواتف الذكية، بينما أشارت إلى أن ثلثي الأطفال يأخذون هواتفهم وأجهزتهم اللوحية إلى أسِرَّتهم لمشاهدة مقطع فيديو أو التواصل مع أصدقائهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وأوصت الدراسة الآباء بتقليل استخدام أطفالهم للأجهزة اللوحية والهواتف لـ 30 دقيقة فقط في اليوم الواحد، يجب عليهم التحرك بعدها، وكذلك حين استخدامها في الفراش يجب دعم الرقبة والظهر بوضع الوسائد المناسبة للحفاظ على وضعية مستقيمة للظهر والرقبة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط