ثورة إسلامية ضد #بناء_معبد_هندوسي_في_أبوظبي

ثورة إسلامية ضد #بناء_معبد_هندوسي_في_أبوظبي

 تم ـ رقية الأحمد ـ تويتر: انتفض الآلاف من المسلمين، ضد بناء معبد هندوسي، في أبوظبي، بدولة الإمارات العربية المتّحدة، معتبرين ذلك استفزازًا لمشاعرهم.

ودشّن المغردون، وسم #بناء_معبد_هندوسي_في_أبوظبي، على موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي، معربين عن غضبهم لهذه الخطوة، التي وصفوها بأنها مخالفة لما أمر به النبي الكريم ﷺ، من إخراج المشركين من جزيرة العرب.

وأكّد إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور سعود الشريم، أنّه “لو بُنيَ مسجد ليُعبدَ فيه نبينا محمدﷺ؛ لعد ذلك من أعظم الموبقات؛ فكيف لو بُني معبد يعبد أتباعه البقر؟! (وأن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحدًا)”.

وبدوره، أبرز خطيب جامع الشيخ زايد الكبير، الداعية وسيم يوسف، أنَّ “أهل العلم قاطبة أقروا عدم جواز بناء ما يشرك به لغير الله سبحانه وندين لله أن هذا غير جائز إن ثبت الخبر”.

وأشار يوسف إلى أنَّ “النبي ﷺ أمر بإزالة مسجد ضرار، لأنه أراد نشر الفتن والضلال والتفريق بين المسلمين، وحماية لعقيدته، فكيف ببناء يُعبد فيه غير الله سبحانه، والتسامح في الإسلام بين الأديان السماوية التي خرجت من شعلة واحدة، وليس لديانة بشرية تعبد الحيوانات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط