خلاف بين نزيلتين في “دار الوفاء” بمكة ينتهي في مركز الشرطة

خلاف بين نزيلتين في “دار الوفاء” بمكة ينتهي في مركز الشرطة

تم ـ مكة المكرّمة : تطور خلاف نشب بين نزيلتين في “دار الوفاء للحماية الاجتماعية” بالعاصمة المقدسة، إلى إحالتهما لمركز الشرطة للتحقيق معهما، وأخذ الإجراءات اللازمة لعدم تكرار ذلك.

وأفادت مصادر مطلعةـ في تصريحات صحافية، أن النزيلة (أ) التي تبلغ من العمر 13 عامًا تعاني من مشكلات نفسية منذ قدومها للدار، بسبب الأوضاع الأسرية المعقدة التي تعيشها، وتسببت بوجودها بدار الحماية، إذ تم نقلها من الشقة التي تقيم بها بالدار إلى المصلى لتسكن نزيلة أخرى بالشقة ذاتها، وأن النزيلات سمعت أصوات صراخ صادرة من المصلى، حيث هرعن للموقع ووجدن النزيلة وهي تلف غطاء الشعر حول عنقها محاولة الانتحار، وسط ذهول المراقبة ومشرفة الأنشطة، مما دفع إحدى النزيلات إلى ثنيها عن ذلك وإقناعها بفك الرباط عن عنقها، واضطرت إلى ضربها لتتمكن من حل الوثاق عن عنقها، لتفاجأ باتهام النزيلة الأولى لها بأنها قامت بالاعتداء عليها بالضرب، ونقلت بواسطة السيارة الخاصة وبرفقة المديرة والمراقبة بالدار إلى أحد المستشفيات بمكة للكشف عليها والتأكد من حالتها الصحية، فيما وجه مركز شرطة الكعكية طلب استدعاء للنزيلتين للتحقيق معهما.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط