عودة العمل مرهون بزوال الخطر..”كورونا” يودي بحياة 17 شخصًا بمستشفى الحرس

عودة العمل مرهون بزوال الخطر..”كورونا” يودي بحياة 17 شخصًا بمستشفى الحرس

تم ـ الرياض:
أعلنت وزارة الصحة، عن وفاة 17 حالةً بفيروس “كورونا” من بين 53 حالة أُصيبت بالفيروس بمستشفى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني في الرياض.
وأوضح وكيل وزارة الصحة، الدكتور عبدالعزيز بن سعيد، أن هناك 4 ممارسين صحيين أصيبوا بالفيروس، إضافة إلى 32 مصابًا يتلقون العلاج بالمستشفيات، و3 حالات في العزل المنزلي، وأنه تم اتخاذ عدد من الخطوات الخاصة للاستجابة مع تفشي الفيروس واحتوائه، منها إرسال فريق الاستجابة السريعة لمستشفى الحرس.
من جهتها، أفادت مديرة الطب الوقائي بالمستشفى، الدكتورة حنان بلخي، أن عودة العمل بمستشفى الحرس الوطني، مرهون بزوال الخطر، متوقعةً انخفاض عدد الحالات وافتتاح قسم الطوارئ الأسبوع الجاري.
وأشارت بلخي، إلى أنه تم اتخاذ الإجراءات الاحترازية لمحاصرة الفيروس، بإغلاق المستشفى وقسم الطوارئ، وحصر جميع من تعرض للفيروس والمخالطين للمصابين.
يُذكر أن أنه تم إغلاق “مستشفى الحرس الوطني”، الأسبوع الماضي، بسبب تفشي فيروس “كورونا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط